المومياء المصرية



لم يكتفي فرعون مصر باغلاق معبر رفح عندما كانت المجزرة تماما على حدود امبراطوريته
بل ابدع بكل وقاحة سلسلة مسرحيات ساخرة بامتياز , بدأها بتوجيه أمر حازم إلى إسرائيل بإيقاف عملياتها العسكرية والانسحاب من غزة بعد ان تحولت غزة الى بركة من الدماء والدموع والأشلاء

ونجح نجاحا غير مستغربا ليس بإخراج إسرائيل من القطاع بل بإخراج مسرحيتة الكوميدية .... حيث انها اضحكت الشعوب العربية كلها من المحيط الى الخليج .. في فترة كان مستحيل فيها رسم بسمة على وجه عربي , خلال تلك المجزرة
اليوم ويبدو كما يجري بعد كل مسلسل ناجح , قرر النظام الفرعوني أن يتابع نجاحاته بجزء كوميدي ثاني , يبدو أنه سيحقق اعلى نسبة مشاهدة في العالم العربي ,
شاهدت البارحة لقطات من الكوميدية المصرية , ضحكت كثيرا , وايقنت تماما ان شر البلية مايضحك
اعلنت مصر الحرب رسميا على المقاومة ..... واليوم ليس اسرائيل بس جمهورية مصر العربية ...
(سبعين الف خط تحت عربية رغم انها جاءت متأخرة جدا ) تعتقل عناصر من المقاومة ....وتوجه لهم تهمة العمل ضد مصر
وكذلك مواطنين مصرين لنفس السبب
مضحك كثيرا ان ترى الزعيم المفلس يتخبط بهذا الشكل بعد ان خسر كل شي
غادر جورج بوش الساحة مصطبحا معه خارطة الطريق .. وخفي الزيدي ... وكل الاوراق التي كان تسير نظام الفرعون, وتركه وحيدا يسير كالاعمى دون جهة معينة , انها بالفعل ضربة قاسية ولكن الضربة الاقسى كانت من حيث لم يتوقع هذا الاحمق ...
من غزة .... غزة التى استهان بها فرعون مصر ....وحاول اهانتها والقضاء عليها لأنها كان يجب ان تكون خارج الخارطة
لكنها رغم جراحها وحصارها فضحت قذارته وكشفت القناع عن وجه المومياء الحقيقي ..
وهذا ربما اعتبره نصرا أخر لغزة ......

وهنا استعير بيت شعرذكرني به حنظلة في مدونته الرائعة الكوميدية الالهية .....
للشاعر عبد الرحمن يوسف , موجه لفرعون مصر

سواد قــــلبــك بـــاد .......... فاصبغ به شيبتك
سجدت للغرب دوما............. مستبدلا به قبلتك

لسماع القصيدة من الشاعر .... يكفى ان تكتب حسني مبارك .. اول نتيجة في اليوتيوب

واذا كنت تقرف من كتابة هكذا اسم عليك بالرابط
http://www.youtube.com/watch?v=kvm1gERGtLo


تابع قراءة الموضوع

Холокост Израиля в Газе

video


تابع قراءة الموضوع

مسحوق غسيل

اللون الابيض مهيمن على المشهد , الثلج يتساقط كالدمع , و يغطى كل شي ككفن نظيف , أشجار الميلاد الملونة منتصبة على قارعة الطرقات والساحات كأنها شواهد فوق قبور السنين التي رحلت !!

يسير الباص ببطء يشق طريقه بانكسار وسط هذا البياض المخيف , كأنه في جنازة رسمية , والناس على الأرصفة وإشارات المرور يتحركون ببرودة كريهة أكثرمن الثلج نفسه, حتى ليخيل لك أنهم ألات عديمة الروح تتحرك بتناسق ممل, أو ممثلين في مشهد حزين كانوا قد كرروه مرارا قبل العرض , فحفظ كل منهم أدق تفاصيله , حتى عدد الخطوات التي سيخطيها وشكل الوجه

الوقت غير مناسب للفلسفة والهلوسات الحمقاء السوداء , لن ينفعني هذا الحزن في لقائي مع هذه الفاتنة الذي انتظرته طويلا, لا بد أن نهايته ستكون فاشلة كما كل المحاولات السابقة إذا ما بدأت حديثي معها بهذه السوداوية !!

ابتسمت كالمجنون ابتسامة بلهاء, شكيت سماعات تلفوني في اذناي المتجدمدتان وبحثت عن أغنية رقصة ودبكة لرفع الروح القتالية

وصلت قبلها الى المكان المتفق عليه ,وهذا ما اعتبرته انتصارا أوليا متواضعا , استثمرته في التحضير للمعركة المنتظرة
كويان من القهوة الدافئة وعلبة سجائر وبعض من المجاملات والمزحات الخفيفة ,والقصص البطولية المبهرة , هذا كل ما كنت احتاجه في لقائي الاول لأستلم زمام الامور واسيطر على الوضع مع تلك الفاتنة
بدأ الحديث خجولا حذرا , وسرعان ما اقتحمته علامات الاستفهام وبانت اشارات التعجب و رسمت الابتسامات على خدي كل منا معلنة إجتياز المرحلة الأصعب من إمتحان إثارة الإعجاب
أسئلة ليست خجولة وأجوبة كزواريب حارتنا .. (فايتة ببعضها) واستفسارات فضولية لفتح باب العالم الاخر الموصد
أياٌ من الدول زرتي؟؟؟
زرت دول عديدة بهدف السياحة , كنت في تركيا و مصر و اسرائيـــــــــ ..... ......... .........و و..... ماذا حل بك ؟؟؟

عاصفة رعدية ثلجية قصفت فوق رأسي!! بركان أو زلزال عنيف بقوة سبعين درجة ,مركزه رأسي , ضربني حتى أخر أطرافي , لا أعتقد أني نجحت في إخفاء تأثيره العنيف واستيعاب الدمار الشامل الذي أحدثه أو حتى حاولت ...

لملمت سجائري وما تبقى من كبريائي المتحطم كمزهرية أثرية , وهممت الرحيل !!!
وبدون قصد أو بقصد لا أتذكر جيدا , ضربت بيدي المرتجفة فنجان القهوة لينسكب ما تبقى من القهوة كبقعة دم على الطاولة الصغيرة معلنا نهاية اللقاء

استقليت أول حافلة باتجاه منزلي الدافئ , كومت نفسي في المقعد الاخير كأمير عائد بأكاليل النصر في معركة شرسة ,وخيل لي للحظة أن أصوات السيارات والمارة هي أناشيد وألحان تعلو لمروري

تذكرت فجأة صديقي الأحمق الذي ينعتني دائما بأنني أبيع وطنيات على الفوتة والطلعة , وأدحش السياسة بكل شيئ,

وفكرت .. تبا لإسرائيل وأمريكا ما ذنب هذا الجمال كله لأهجره لمجرد كلمة

وجائني الجواب سريعا ... بسؤال أخر .. وما ذنب هذه الذاكرة المشبعة بالعداء منذ يوم وجودها ؟ ماذنب هذا التاريخ (تاريخي ) المشبع بذكريات الكره وشعور الضعف والرغبة في الانتقام , ماذنب هذا كله لأقتلعه من رأسي هذا بلحظة عشق مجنونة قد لا تدوم أكثر من مدة احتساء فنجان قهوة

لا أدري يبدو أنني عدت الى الهلوسة مرة أخرى


تابع قراءة الموضوع

send it !!

http://www.elfarra.org/gallery/gaza.htm#

israel air strikes hit civilian !, and left women and kids without shelter!!!!


aPalestinian civilian, a victim as israelis bomb his home leaving him with permanent disability
aa



























تابع قراءة الموضوع